17
يناير

حقوق الأسرة والطفل السعودي وكيفية حماية الأطفال من الإنترنت

حقوق الأسرة والطفل السعودي .. تشمل جهود المملكة العربية السعودية مجال حقوق الطفل، بما في ذلك الحماية من الإساءة والرعاية الصحية الفعالة  بما في ذلك التطعيمات والصحة المدرسية وضمان سلامة الطفل ونموه ورعاية الطفولة المبكرة والتعليم، وكذلك تمكين الأطفال في عالم الإنترنت، تحتوي المجهودات أيضا على نشر  معلومات حول منع الأطفال من الانخراط في عمالة الأطفال ورعاية الأيتام ومختلف الجهود والخدمات الحكومية.

حقوق الأسرة والطفل السعودي

حقوق الأسرة والطفل السعوديمن ضمن حقوق الأسرة والطفل السعودي الحفاظ على الأطفال في مأمن من الأذى يتلخص في التأكيد على ما نصت عليه الشريعة الإسلامية والتشريعات والمواثيق الدولية التي تكون المملكة طرفاً فيها والتي تدافع عن حقوق الطفل وتحميها من كل أنواع الإساءة والإهمال من خلال تقديم الرعاية الأساسية لأسباب التعرض لسوء المعاملة والإهمال.

 التوعية بحقوق الطفل والتعريف به و تقديم العون والعلاج والمساعدة في توفير المأوى الحيوي والرعاية الاجتماعية والنفسية والصحية، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لمحاسبة الجاني ومعاقبته و توعية أفراد المجتمع بمفهوم الإساءة وآثاره ومعالجة الأنماط السلوكية المجتمعية التي تعكس بيئة صحية.

أرست وزارة التربية والتعليم أساسيات النمو البدني والاجتماعي والعقلي للطلاب وتنميتهم المتزامنة في مرحلة الطفولة المبكرة، ما بين سن 3 و 8 سنوات، وتعتمد هذه العملية على القدرات التي يحققها الطفل في كل مرحلة، وجاءت هذه السياسات لتلبية الاحتياجات الخاصة للمتعلمين الصغار ورفع مستويات الأداء ووضع الخطط لبناء ومأسسة دخول الطفل وإعداده.

تعرف أيضاً علي حقوق الانسان في السعودية وقوانين المساواة بين الرجل والمرأة.

حماية الأطفال من الإنترنت في المملكة السعودية

يمكن للأطفال الآن الوصول إلى الإنترنت واستكشاف مواقع الويب من مجموعة متنوعة من المواقع، بما في ذلك منازلهم ومدارسهم وأصدقائهم ومكتباتهم وأماكن التجمعات العامة التي بها اتصال بالإنترنت وحتى الهواتف المحمولة التي تدعم الخدمة، وبسبب هذا النطاق الواسع من الوصول إلى الشبكة فإنك تريد تثقيف وتحذير طفلك بشأن مخاطر الإنترنت وكيفية استخدامه بأمان.

كما هو الحال مع المواقف الأخرى التي يحتمل أن تكون ضارة مثل الحريق والمياه والطرق والمركبات وما إلى ذلك، فإن الاستعداد سيقلل من المخاطر التي قد تواجهها عند استخدام الإنترنت بشكل غير صحيح، ويعتقد العديد من الآباء أن أطفالهم يعرفون المزيد عن الإنترنت أكثر مما يعرفونه، ولكن فيما يلي بعض الأمثلة لما يمكن للأطفال القيام به بدعم من والديهم عند استخدام الإنترنت، إنشاء قائمة بالمواقع الرائعة للأطفال وتجهيزهم لها الوصول المباشر. 

وكي نحافظ علي حقوق الأسرة والطفل السعودي من استخدام الانترنت يجب مراقبة الأطفال بشكل صحيح ويجب متابعة المواقع التي يزورونها، قصر الاتصال عبر البريد الإلكتروني على دائرة صغيرة من الأصدقاء المعروفين وعائلة الشاب.

لوائح حماية حقوق الإنسان

وبخصوص حقوق الأسرة والطفل السعودي ونظام رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة هناك تدابير في هذا النظام تحمي وتحسن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، ويحدد النظام كلاً من الشخص المعوق والإعاقة، ولا يتناول فقط الجانب العلاجي، بل الجانب الوقائي أيضاً، كما وتكفل الدولة حق المعوق في الخدمات والرعاية والوقاية والتأهيل، وتشجع المؤسسات والأفراد على المساهمة في العمل الخيري في مجال الإعاقة وامتثل النظام لجميع المتطلبات الدولية المعمول بها.

وفي حقوق الأسرة والطفل السعودي حرية الرأي والتعبير هو نظام يحمي حرية التعبير مع تعزيز مبدأ التقييد المنهجي لحرية التعبير وفقًا للمعايير الدولية ذات الصلة، من أجل ضمان عدم انتهاك حقوق الآخرين وقد تم تعديله مؤخرًا لتحقيق الأهداف المطلوبة.

نظام التنفيذ هو أحد الأنظمة التي تدعم نظام المحاكم، والغرض من إنشائه هو تتبع تنفيذ أحكام قضائية محددة تتعلق بالأحوال الشخصية والمسائل المالية لضمان تنفيذها في أسرع وقت ممكن، وله أن يستعين بجهات ذات صلة وقد فوض النظام تنفيذ الأحكام والقرارات والمستندات الصادرة من الخارج لقاضي التنفيذ.

من حقوق الأسرة والطفل السعودي عدم التمييز والمساواة والتعويضات على جميع أجهزة الدولة بموجب قوانين المملكة تحقيق العدالة لجميع الناس، بغض النظر عن دينهم أو عرقهم أو جنسيتهم، وفي حالة فشل إحدى هذه الهيئات أو ممثليها في ممارسة أحد الحقوق، يجوز للشخص الذي انتهك حقه استخدام سلطات القضاء، الدوائر الحكومية ذات الصلة بالمؤسسات المعنية بحقوق الإنسان الحكومية.

تعرف أيضاً علي كيفية تمكين المرأة السعودية في المجتمع السعودي.

المصادر

https://www.my.gov.sa/wps/portal/snp/careaboutyou/humanright 

https://www.my.gov.sa/wps/portal/snp/careaboutyou/childrights