عقوبة القذف في القانون السعودي
30
يونيو

عقوبة القذف في القانون السعودي

عقوبة القذف في القانون السعودي، تعتبر دعاوى وشكاوى القذف والسب والشتم في السعودية واحدة من أكثر القضايا القانونية شهرة والتي تشغل العديد من المحاكم السعودية خلال الوقت الحالي، ويرجع السبب الأول في حدوث دعاوى القذف والسب في منصات التواصل الاجتماعي التي قد ساهمت بشكل كبير في انتشار هذه القضايا القانونية.

خلال هذه المقالة سنوضح لكم أكثر كل ما يخص عقوبة القذف في القانون السعودي.

 

ما هو القذف والسب؟ 

عقوبة القذف في القانون السعودي من الأشياء التي يسعي لمعرفتها الجميع، و السب أو القذف هو التلفظ بكلام أو كلمات خادشة لشرف شخص آخر، وذلك من خلال القيام به عمدا بدون وجود أي سبب أو استناد معين واقع فيه، بمعنى آخر أن يقوم المتهم بقول كلام سيء عن شخص ما، كمثل أن يقول لأحد أنه حرامي أو لص أو مثلي أو مجرم.

تعرف أيضاً علي

 

عقوبة القذف في القانون السعودي

تعتبر عقوبة القذف في القانون السعودي هي محور حديثنا الأساسي خلال هذه المقالة، حيث كان السب أو القذف في الماضي وفي المشاجرات العادية يعرف بأنه السب أو القذف الذي من الممكن أن يحدث في أماكن العمل أو الطرقات، أما اليوم وخلال عصرنا الحالي أصبح السب أو القذف يأخذ شكلاً مختلفاً تماماً.

فالسب أو القذف أصبحا اليوم من أكثر الجرائم المتكررة والتي عادة ما تحدث عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وهذا النوع من أنواع القضايا القانونية الخاص بـ عقوبة القذف في القانون السعودي عادة ما ينتج أثناء لحظات الغضب أو الانفعال ظناً من مرتكبها بأنها مجرد كلمات أو عبارات يتم تداولها عبر منصات التواصل الاجتماعي وكذلك لا تشكل أي نوع من أنواع الجرائم، ولكن ظن هذه الأشخاص خاطئ تماماً وقد أوقعهم في عقوبة قانونية جديدة.

يطلق علي هذه العقوبة عقوبة السب والقذف التي من الممكن أن تصل إلى حد السجن والجلد وفي بعض الأحيان يكون العقاب على هيئة غرامة مالية يقوم مرتكب جريمة السب والقذف بدفعها إلى المحكمة.

 

ما هو سبب تكرار جريمة السب والقذف؟ 

على الرغم من وجود العديد من القوانين المفروضة بشأن جريمة السب والقذف إلا أن هذا النوع من أنواع الجرائم دائماً ما يتكرر، حيث يوجد في المحاكم السعودية عدد كبير من القضايا التي لا يمكن الاستهانة بها.

وقد يرجع السبب الأول في حدوث مثل هذه الجرائم إلى جهل العديد من الأشخاص بالعقوبة القانونية التي دائماً ما تترتب على ارتكاب مثل هذا النوع من أنواع الجرائم.

تعرف أيضاً علي الضريبة العقارية في السعودية..قيمتها وطرق الاستعلام عنها بـ 6 خطوات فقط

 

كيف تحدث جريمة السب والقذف؟ 

جريمة السب والقذف عادة ما تحدث بين طرفين أو عدة أطراف، حيث يقوم أحد هذه الأطراف بالمنازعة من خلال رمي الكلمات والألفاظ الجارحة على الطرف الآخر.

ودائماً ما يكون فحوى هذه العبارات أو الكلمات الجارحة هو التقليل من قيمة وشأن الطرف الآخر وكذلك التقليل من قيمته من خلال شتمه أو شتم أحد أقاربه كأمه وأبيه والوصول بالشتم والقذف إلى شرفه وعرضه وعرض أحد أقاربه، وهذه الألفاظ دائماً ما تعبر هي الأخرى عن دونية وتربية الشخص المرتكب هذه الجريمة كما تعكس سلبيته على المجتمع ككل.

لذلك فإن النظام السعودي أوجب تطبيق عقوبة رادعة لكل من سولت له نفسه القيام بسب أو شتم الناس والتهتك بأعراضهم بدون وجود أي وجه حق.

 

ما هو حكم السب والقذف في الشريعة الإسلامية؟ 

نهي الله سبحانه وتعالى عباده عن كافة أشكال وأساليب السباب والشتم والقذف حتى إذا كانت بين أي شخصين متخاصمين، فعلي سبيل المثال تخيل لو كان هذا السباب ضد شخص ما لم يقدم على رد الإساءة بالإساءة، ففي هذه الحالة يعتبر السب والقذف فعل شنيع ومؤذي يدل على تربية الشخص الذي قام بها وسوء أخلاقه.

وجاءت الشريعة الإسلامية حتى تعمل على تحصين الإنسان وعرضه لذلك ذكرت كثيرا عقوبة القذف في القانون السعودي في الشريعة، وكذلك حتى تحض على المعاملة الحسنة والأخلاق الحميدة بين جميع الناس.

ويعتبر عقوبة القذف في القانون السعودي في الشريعة الإسلامية  هو حد خاص يجب على الشخص المتضرر منه المطالبة به وذلك حتى يعاقب الشخص المسيء، فحكم القذف والسب في الشريعة الإسلامية مثل حكم القصاص تماماً.

فقبل أن يخاف الإنسان من عقوبة القذف في القانون السعودي فإنه يجب عليه أولا أن يخاف الله سبحانه وتعالى ويتقيه ويتجنب أذية الناس سواء كان ذلك بالقول أو الفعل.

المصادر:

عقوبة السب والقذف في السعودية

شروط رفع دعوة للمقيمين بالمملكة والغير مقيمين 

ما هي عقوبة السب والشتم في السعودية