04
يناير

قانون جاستا والسعودية

بعد تصويت المجلس التشريعي الأمريكي في 28 سبتمبر لإلغاء نقض الرئيس لقانون العدالة ضد رعاة الإرهاب، المعروف باسم قانون جاستا، و دخلت العلاقات بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة فترة جديدة من الاضطراب، ونتيجة لذلك يمثل هذا القانون لحظة فاصلة في تاريخ العلاقات بين واشنطن والرياض، والتي شابها عدم الثقة مؤخرًا.

ما هو قانون جاستا؟ 

قانون جاستا وهو يتمثل في القيام بتطبيق العدالة وهذا باتجاه الإرهاب، كما أنه عبارة عن قانون قد تم داخل الولايات المتحدة يعمل ذلك القانون من أجل التضييق الشديد للحصانة، قد تم القيام في عام 2016 بعدم حدوث أي معارضة من قبل النواب داخل المجلس، ولكن هذا القانون يعطي الأحقية للضحايا أو الأسر لهم بأن يقوموا برفع دعوى ضد السعودية. 

قانون جاستا والسعودية

قانون جاستا والسعوديةعلى الرغم من أن قانون جاستا لا يشير على وجه التحديد إلى المملكة السعودية ولا أحداث 11 سبتمبر 2001 إلا أن سياق الأحداث يشير إلى أنه كذلك، حيث تم تمرير مشروع القانون مؤخرًا في الذكرى الخامسة عشرة للهجمات الإرهابية.

 تم اقتراح مشروع القانون لأول مرة ردًا على القضايا المدنية الفردية المرفوعة ضد المملكة في المحاكم الأمريكية بعد وقت قصير من هجمات 11 سبتمبر الإرهابية، التي حدثت أثناء ولاية الرئيس السابق جورج دبليو بوش، لكنها قوبلت بالرفض في ذلك الوقت.

 يعطي القانون الجديد المحاكم الأمريكية صلاحية لقبول الدعاوى القضائية التي تنطوي على دعوى ضد أي حكومة أجنبية عن الأذى أو الوفاة أو الضرر الذي يحدث داخل الولايات المتحدة نتيجة لعمل إرهابي لدولة أجنبية تم ارتكابه في أي مكان.

أثارت بنود هذا القانون جدلًا كبيرًا، لأنها تنتهك مبدأ سيادة الدولة، حيث لا يجوز لدولة أن تسن تشريعات محلية لفرض عقوبة على دولة أخرى، وبدأت المرحلة الأولى من مناقشة القانون في 16 سبتمبر 2015 في مجلس الشيوخ، وأعدت اللجان المختصة في مجلس النواب تقارير عنها بعد إجراء المراجعات.

تعرف أيضاً علي أفضل محامي في الرياض لكافة القضايا في المملكة

اعتراض السعودية على قانون جاستا

بالرغم من ان لا توجد علاقة مباشرة بين قانون جاستا والسعودية، إلا أن السعودية أعربت عن معارضتها له في بيان صادر عن مجلس الوزراء السعودي في 3 أكتوبر، ذكر فيه أن قانون جاستا مقلق للمجتمع بشكل عام.

 قلق المجتمع الدولي لأنه يضعف سيادة الدولة مما يؤثر سلبًا على جميع الدول، من ضمنها الولايات المتحدة، وأعربت المملكة عن أملها في أن يتخذ الكونجرس الإجراءات اللازمة لتلافي الانعكاسات الخطيرة التي تنتج عن قانون جاستا والسعودية بحسب آخر بيان صدر لها.

 علق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف على مشروع القانون الأمريكي خلال زيارة أخيرة لأنقرة مؤكدًا أن السعودية بلد مستهدف لكنها تحصن نفسها، ومنذ التصويت الأول لمجلس الشيوخ الأمريكي على قانون جاستا، كان موقف المملكة واضحًا، وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في 18 مايو 2016 إن تصرفات الكونجرس ستغير العالم من القانون الدولي إلى قانون الغاب. 

تعرف أيضاً علي أهم  قضايا عقارية في السعودية.

الإجراءات القانونية التي تتخذها السعودية

تمنح النسخة المعدلة من مشروع القانون وزير الخارجية الأمريكية سلطة تأجيل أي حكم قضائي بموجب هذا القانون إلى وقت آخر، والذي سوف يعتبر امتيازًا لمصلحة البيت الأبيض، مما يسمح بقدر من السيطرة والتمييز بين القضايا التي ينبغي المضي فيها وأولئك الذين لا ينبغي.

من ناحية أخرى فإن تطبيق القانون والتعامل معه في المحكمة مهمة صعبة، يجب على المتهم إثبات مسؤوليته الشخصية عن هجوم إرهابي ارتكب على الأراضي الأمريكية، خاصة بعد نشر التقييم الأمريكي الرسمي للأحداث المكون من 28 صفحة والذي أظهر عدم مشاركة المملكة. 

حتى إذا كانت الدعوى صالحة من حيث مزاياها، فإن التشريع يجعل من المستحيل استرداد الأضرار لأن قانون جاستا لا يحتوي على حكم يسمح للمحاكم الفيدرالية بإجبار دولة ذات سيادة أجنبية على تسليم الأصول التي تمتلكها من أجل إنفاذ قرار.

في ضوء هذه التعقيدات القانونية والمشاكل في تنفيذ أحكام جاستا، قد تطلب المملكة المشورة القانونية من مكاتب المحاماة الأمريكية بهدف أساسي هو تحديد كيفية التعامل مع الموقف القانوني الذي يتبع قانون جاستا، وبهذا فنحن نكون قد شرحنا في هذا المقال عن قانون جاستا والعلاقة المتعلقة به مع المملكة، ومدى اعتراضها على ذلك القانون ، علاوة على ذلك الإجراءات القانونية. والتي تعمل السعودية على أخذها. 

المصادر

https://futureuae.com/ar/Mainpage/